اثنين, 12 03 1443 | 18 أكتوبر 2021

نشرات احصاءات الأسعار والأرقام القياسية

على مدى السنوات الماضية ومنذ إنشاء إدارة إحصاءات الأسعار والأرقام القياسية في عام (1398 هـ) (1978م) تطورت إحصاءات الأسعار والأرقام القياسية في المملكة العربية السعودية تطوراً ملحوظاً ،حيث تحول من مجرد مؤشر لحركه الأسعار الى أداة في غاية الدقة يستخدم وعلى درجه عالية من الثقة في التحاليل الاقتصادية ، حيث تم نقل الرقم القياسي لتكاليف المعيشة من مؤشر لأسعار مدينة واحده فقط يحسب بشكل ربع سنوي وبطريقه يدويه إلى أداة تحليل لأسعار ستة عشر مدينه باالمملكه العربية السعودية هي : - ( الرياض - جده — الدمام - أبها - بريدة - تبوك - الهفوف - مكة المكـرمة - المدينة المـنورة - الطـائف — حائل — عرعر - سكاكا - نجران - الباحة - جازان ) ويحسب شهريا وبطريقة آلية ، وفي الوقت الحالي يتم إصدار الرقم القياسي لتكاليف المعيشه بالمملكة لحوالي ( 476 ) بنداً ، أٌعد لكل بند مواصفات خاصة تتضمن أهم المعلومات المؤثرة في سعر السلعة ويتم جمع تلك الأسعار من عينة المحلات المختارة من إطار بحث نقاط البيع الذي أجرته الهيئة العامة للإحصاء عام ( 2010م ) ، وتقوم إدارة إحصاءات الأسعار والأرقام القياسية بالإشراف التام على برامج الأسعار والأرقام القياسية وإصدار النشرات التالية :- 

أولا:- برنامج الرقم القياسي لتكلفة المعيشة لجميع السكان

تعتبر إحصاءات الأسعار والأرقام القیاسیة من الإحصاءات الاقتصادیة الهامة المرتبطة بحیاة الأفراد الیومیة والتي توفر المعلومات الضروریة لمعرفة الاتجاه العام لحركة الأسعار من خلال تركیب الأرقام القیاسیة لها. وقد بدأت الهيئة العامة للإحصاء بإصدار نشرات الأسعار والأرقام القیاسیة لتكلفة المعیشة منذ أكثر من خمسین عاما ً ، وذلك من اجل توفیر بیانات عن أسعار المستهلك حیث تجمع بیانات الأسعار من ستة عشر مدینة رئیسیة تمثل ثلاثة عشر مدینة منها مراكز المناطق الإداریة وهي ( الریاض ، مكة المكرمة ، المدینة المنورة ، بریده ، الدمام ، أبها ، تبوك ، حائل ، عرعر ، جازان ، نجران ، الباحة ، سكاكا ) بالإضافة إلى ثلاث مدن أخرى وهي ( جدة ، الطائف ، الهفوف ) وذلك بالاعتماد على مكونات سلة المستهلك من السلع والخدمات المستخرجة من مسح إنفاق ودخل الأسرة لعام ٢٠٠٧م ، من اجل توفیر بیانات شهریة ، وسلسلة زمنیة لبیانات الرقم القیاسي لتكلفة المعیشة بغرض إجراء المقارنات ومعرفة التطورات السعریة عبر الزمن. وتقوم الهيئة العامة للإحصاء بإجراء التحدیثات اللازمة على برامجها كل فترة ، وذلك من خلال مراجعة مكونات سلة المستهلك وتحدیث مصادر بیع السلع والخدمات ، وإجراء تحدیث شامل على برنامج الرقم القیاسي لتكلفة المعیشة سواء من حیث الإطار ومكونات سلة المستهلك والمنهجیة وأسلوب العمل المیداني والمكتبي وحساب الأرقام القیاسیة ، وعلى ضوء ذلك بلغت سلة السلع الجديدة بأساس عام ٢٠٠٧م (٤٧٦) سلعة وخدمة.                   

ثانياً : برنامج الأرقام القياسية لأسعار الجملة

بدأت الهيئة العامة للإحصاء الشروع في عملية جمع أسعار الجملة منذ عام 1393هـ ( 1973م) في كل من مدينة ( الرياض ، جدة ، الدمام ) ويهدف إلى قياس متوسط تغيرات الأسعار للسلع والخدمات المباعة في الأسواق الأولية للملكة العربية السعودية ويقيس هذا الرقم التغير السعري فقط أي التغيرات الناتجة عن ارتفاع أو انخفاض الأسعار . وتصدر النشرة بشكل شهري متضمنة الأرقام القياسية لـ ( 160 ) سلعة من السلع الرئيسة التي وزعت على عشرة أقسام رئيسة هي :

  1. قسم المواد الغذائية والحيوانات الحية
  2. قسم المشروبات والدخان
  3. قسم المواد الخام الأولية باستثناء الوقود
  4. قسم الوقود المعدني وزيوت التشحيم والمواد ذات الصلة
  5. قسم الزيوت والدهون الحيوانية والنباتية
  6. قسم الكيماويات والمنتجات ذات الصلة
  7. قسم السلع المصنعة المصنفة حسب المادة
  8. قسم الآلات ومعدات النقل
  9. قسم السلع المصنعة المتنوعة
  10. قسم السلع الأخرى

 

وتتضمن النشرة شرح لكيفية إعداد وحساب الرقم القياسي لأسعار الجملة وأهم تحركات أسعار الجملة والرسوم البيانية التي توضح نسبة التغير في الرقم القياسي لأسعار الجملة حسب الأقسام وتحتوي على الجداول التالية :

  1. جدول الرقم القياسي لأسعار الجملة حسب الأقسام
  2. جدول الرقم القياسي لأسعار الجملة حسب الأقسام والفصول
  3. جدول الرقم القياسي لأسعار الجملة حسب الأقسام والفصول والبنود
  4. جدول المتوسط السنوي للرقم القياسي لأسعار الجملة
  5. جدول الوزن النسبي للرقم القياسي لأسعار الجملة