الثلاثاء, 25 04 1443 | 30 نوفمبر 2021

التعداد العام للسكان والمساكن

يعتبر التعداد العام للسكان والمساكن من أهم مصادر الإحصاءات السكانية حيث يمكن من خلاله تجسيد ومعرفة الوقائع الديمو جرافية والاجتماعية والاقتصادية للسكان في لحظه زمنية محددة . وقد قامت الهيئة العامة للإحصاء وبصفتها الجهة المعنية بتنفيذ التعداد حسبما ورد في نظام تعداد السكان العام الصادر بالمرسوم الملكي رقم م/13 وتاريخ 23/4/1391هـ بتنفيذ التعداد الأول للسكان والمساكن في عام 1394هـ، وكذلك التعداد العام للسكان و المساكن عام 1413هـ والتعداد العام للسكان و المساكن عام 1425 هـ و التعداد العام للسكان و المساكن عام 1431 هـ وجاري الاستعداد لتنفيذ التعداد العام للسكان والمساكن 1441هـ .

ويهدف التعداد العام للسكان والمساكن إلى:

  1. جمع ونشر المعلومات الديمو جرافية والاجتماعية والاقتصادية للسكان بهدف توفير متطلبات الدولة واحتياجات المخططين والباحثين من البيانات الأساسية عن السكان والمساكن التي تتطلبها خطط التنمية.
  2. توفير إطار حديث لكافة الأبحاث الإحصائية المتخصصة التي تجرى بأسلوب العينة.
  3.  إيجاد قاعدة عريضة من البيانات واستخدامها كأساس موثوق به في إجراء الدراسات والبحوث التي تتطلبها برامج التنمية الاقتصادية والاجتماعية والإدارية .

أسلوب تنفيذ التعداد العام للسكان والمساكن في المملكة

تم تنفيذ التعداد بأسلوب العد الفعلي للسكان ( De Facto ) وهو حصر الأشخاص في مكان وجودهم وقت التعداد بصرف النظر عن كونهم من سكان هذا المكان بصفة دائمة أو زائرين له بصفة مؤقتة .

الإسناد الزمني للتعداد العام للسكان والمساكن

  • أسندت بيانات جميع أفراد الأسرة من حيث العدد والخصائص السكانية كالعمر والجنسية والحالة التعليمية والحالة الزواجية إلى منتصف ليلة الإسناد وهي ليلة الإسناد الزمني وتستغرق فترة العد خمسة عشر يوما التالية لهذه الليلة .
  • أسندت البيانات الاقتصادية وهي الحالة العملية والمركز العملي والمهنة والنشاط الاقتصادي للمشتغل إلى الأسبوع السابق لليلة الإسناد الزمني
  • أسندت بيانات المواليد والوفيات إلى فترة الاثني عشر شهرا السابقة لليلة الإسناد الزمني.

 إصدارات التعداد العام للسكان والمساكن:  

قامت الهيئة بإصدار (14) نشرة تفصيلية للتعداد العام للسكان والمساكن 1413هـ , 1425 هـ على مستوى المملكة والمناطق الإدارية الثلاث عشرة ، وتم توزيعها ونشرها على العموم واستفادت منها جميع الجهات المختلفة . كما تم توفير كل ما تحتاجه الجهات المستفيدة من بيانات تفصيلية أو بيانات إضافية أخرى يمكن استخراجها من قاعدة بيانات التعداد